مدرسه المنشاه الكبرى الاعداديه الجديده

القاهرة الآن

القرآن الكريم



المواضيع الأخيرة
» الفصل الاول من القصه (دعاء)
الجمعة 14 سبتمبر 2012, 19:05 من طرف mohamed salam

» من دروس الحياة
الجمعة 14 سبتمبر 2012, 17:55 من طرف mohamed salam

» محمد على واليا على مصر
الخميس 13 سبتمبر 2012, 14:39 من طرف أشرف طارق صبري خاطر

» آيات العلم ( للهراوى )
الخميس 13 سبتمبر 2012, 09:13 من طرف Ibrahim Mohammed

» عباد الرحمن (حفظ)
الخميس 13 سبتمبر 2012, 09:04 من طرف Ibrahim Mohammed

» تعريف (محمد الهراوي)
الخميس 13 سبتمبر 2012, 08:59 من طرف Ibrahim Mohammed

» ايليا ابو ماضي (كن جميلا) مفصلا تفصيل كامل
الخميس 13 سبتمبر 2012, 08:55 من طرف Ibrahim Mohammed

» ايليا ابو ماضي (تعريف)
الخميس 13 سبتمبر 2012, 08:48 من طرف Ibrahim Mohammed

» المبادئ الأساسية (الهندسة التحليلية)
الخميس 13 سبتمبر 2012, 08:40 من طرف Ibrahim Mohammed

» إحداثيا نقطة المنتصف للقطعة المستقيمة
الخميس 13 سبتمبر 2012, 08:12 من طرف Ibrahim Mohammed

» ملحمة الحمير
الأربعاء 12 سبتمبر 2012, 23:25 من طرف Ibrahim Mohammed

» Jules Verne
الأربعاء 12 سبتمبر 2012, 23:13 من طرف Ibrahim Mohammed

» التاريخ5
الأربعاء 27 يونيو 2012, 03:30 من طرف ابراهيم محمد ابراهيم

» نتيجة الشهاده الاعداديه بالاسم لطلاب مدرسه المنشاة الكبرى الاعداديه الجديده
الجمعة 10 يونيو 2011, 15:26 من طرف Mr.Faris

» الدرس الثانى (غذاء و دواء)
الخميس 05 مايو 2011, 16:30 من طرف مصطفى جمال

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
جوده محمد - 285
 
مصطفى جمال - 281
 
أحمدعمار - 242
 
مصطفى فايز - 223
 
احمد بيومى - 131
 
خليل محمد كريم - 112
 
محمد عمرو - 74
 
sunman - 58
 
sindbad - 53
 
Mr.Faris - 53
 


(الساعة الموعودة)الفصل الاول:ضيف طال انتظاره

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

(الساعة الموعودة)الفصل الاول:ضيف طال انتظاره

مُساهمة  خليل محمد كريم في الجمعة 27 فبراير 2009, 18:24

قتل زوج (عساكر) بيد (سويلم الطحاوى) في إحدى قرى الصعيد ، وخافت (عساكر) على ابنها (علوان) فهربته إلى القاهرة وهو ابن عامين ، وأودعته قريبها (الدقاق) في حى سيدنا الحسين في دكان العطار ، وادعت أنه مات غرقا في بئر الساقية حتى لا يقتل ، وعندما بلغ (علوان) السابعة من عمره التحق بدكان جزارة ليحسن استخدام السكين استعدادا للثأر من قاتل والده ولكنه هرب والتحق بالأزهر الشريف .
أرسل (علوان) إلى أمه خطابا يخبرها فيه أنه قادم إلى القرية بعد أن بلغ عمره سبعة عشر عاما ، وتلهفت أمه (عساكر) على لقائه ليأخذ بثأر أبيه ، وجلست وهى وخالته (مبروكة) تعد الدقائق إنتظارا للقطار الذى سيصل به إلى القرية وأخذت ترهف السمع لعلامة وصوله عندما يغنى (صميدة) ابن عنه وابن خالته (مبروكة) وكادت تطير من الفرح عندما سمعت هذا الغناء وأخذت تردد " اليوم أمزق قميص الذل ، وألبس ثياب العز " وتكاد (مبروكة) تزغرد من فرحة عودة الضيف الذى طال انتظاره ولكن (عساكر) تمنعها حتى لا ينكشف الأمر قبل الأوان .

خليل محمد كريم



نقاط : 228
عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 17/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى